سياسة

ماكرون وجوتيريس يؤكدان على أهمية الحل السياسي للأزمة الليبية

الأحد 2019.4.7 10:11 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 224قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الفرنسي والأمين العام للأمم المتحدة

الرئيس الفرنسي والأمين العام للأمم المتحدة

قالت الرئاسة الفرنسية إن الرئيس إيمانويل ماكرون والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس، أكدا على أهمية الحل السياسي للأزمة الليبية.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بحث خلاله ماكرون وجوتيريس، الأوضاع في ليبيا، في ظل تقدم قوات الجيش الوطني نحو طرابلس ضمن عملية "طوفان الكرامة" التي أطلقتها، الخميس، لتحرير العاصمة من الميليشيات المسلحة.

وجدد ماكرون، دعمه للوساطة الأممية في ليبيا، بحسب بيان من الرئاسة الفرنسية.

وأوضح البيان أن الجانبين "شدّدا على أهمّية التوصّل إلى حلّ سياسي للأزمة الحاليّة وفقًا للقانون الإنساني وقرارات مجلس الأمن الدولي".


وأسفرت عملية "طوفان الكرامة"، منذ انطلاقها، عن سيطرة الجيش الوطني بقيادة خليفة حفتر، على العديد من القرى والمناطق والمرافق العامة.

تعليقات