اقتصاد

"غرفة مكة" تشارك بمعرض الاستثمار والتوكيلات التجارية بالقاهرة

"بيزنكس" يقام خلال الفترة من 8-10 نوفمبر

الإثنين 2018.10.22 01:11 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 125قراءة
  • 0 تعليق
الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة

الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة

أكد عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة التجارية مازن بن غازي درار أن مصر تعد إحدى الأسواق الواعدة أمام الاستثمارات السعودية، مبيناً أن حجم التبادل التجاري بين البلدين يصل إلى 2.6 مليار دولار تقريباً.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد الأحد، لإعلان تفاصيل الدورة الجديدة من معرض الاستثمار والتوكيلات التجارية "بيزنكس"، والذي سيقام خلال الفترة من 8-10 نوفمبر المقبل بالقاهرة.


وأشار درار إلى أن غرفة مكة المكرمة ستشارك بشكل فاعل في المعرض لتبادل فرص الاستثمار وفتح آفاق أوسع أمام المستثمرين في السعودية ومصر، مؤكداً السعي لتوطيد العلاقات الاقتصادية بين البلدين، خاصة بعد التعديلات القانونية والتشريعية التي اتخذتها الوزارات المختلفة لتحسين بيئة الأعمال وزيادة الإنتاج الصناعي.

وأوضح أن المملكة العربية السعودية تشهد نموا اقتصاديا كبيرا وانطلاقة واثقة نحو المستقبل، متسلحة برؤية 2030 الواعدة والطموحة، التي تتجه ناحية التنمية المستدامة وتنوع مصادر الاقتصاد، بما يحقق الفرص الواعدة ويضمن الرفاه وترف العيش للسعوديين والاستقرار والتنمية للمملكة.


وبيّن أن السعودية أنجزت إصلاحات اقتصادية لفتت أنظار وكالات التصنيف الدولية بفعل مبادرات إعادة هيكلة الاقتصاد، بعيداً عن الاعتماد على البترول كمصدر أول للدخل، حيث وضعت المملكة نصب عينيها التحرك ناحية الاستثمار الفعال برؤية واضحة تدعمها مليارات الدولارات، والدخول في أسواق جديدة وشراكات متعددة.

ودعت غرفة مكة المكرمة مشتركيها من أصحاب الأعمال إلى المشاركة في لقاء خاص مع الوفد التجاري المصري بمقر الغرفة الرئيسي، لعرض أكثر من 1000 فرصة استثمارية مطروحة في مصر بمجالات الصناعات الغذائية والتعدين والهندسة والأجهزة الكهربائية، وصناعات الغزل والنسيج، والصناعات الدوائية من خلال معرض "بيزنكس 2018" في نوفمبر المقبل، بمشاركة أكثر من 200 جهة بين شركات صغيرة ومتوسطة.

تعليقات