سياسة

المعارضة التركية تحذر: إعادة الفرز تهدد سلامة الاقتراع

الإثنين 2019.4.8 01:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 166قراءة
  • 0 تعليق
كمال كليجدار أوغلو

كمال كليجدار أوغلو

قال رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليجدار أوغلو، زعيم المعارضة التركية، اليوم الإثنين، إن المجلس الانتخابي الأعلى الذي وافق على إعادة فرز جزئي للأصوات المحلية في إسطنبول دخل في عملية تلحق الضرر بسلامة صناديق الاقتراع.

وأضاف كليجدار أن أحكام مجلس الإدارة يجب أن تكون نزيهة وأن إعادة الفرز الكاملة تحتاج إلى مبرر معقول.

وأشار إلى أنه مع 92.3% من عمليات إعادة الفرز الجزئية المنجزة في إسطنبول، فاز مرشح حزبه إكرم إمام أوغلو، بفارق 15722 صوتا، في المدينة التي يقدر سكانها بنحو 15 مليون نسمة.

ووفق نتائج شبه نهائية، تلقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صفعة غير مسبوقة في هذه الانتخابات البلدية التي جرت، الأحد الماضي؛ حيث فازت المعارضة برئاسة بلدتي إسطنبول وأنقرة، أكبر مدينتين في البلاد واللتين سيطر عليهما حزب العدالة والتنمية وحلفاؤه على مدى 25 عاما.


وتجرى إعادة فرز جزئية للأصوات كذلك في أنقرة، حيث حلّ مرشح المعارضة منصور يافاش أيضا في الطليعة بحسب النتائج التقريبية.

وانطلقت الانتخابات المحلية التركية، الأحد الماضي؛ لاختيار رؤساء بلدية لـ30 مدينة كبرى و1351 منطقة، بالإضافة إلى 1251 عضو مجلس ولاية و20 ألفا و500 عضو مجلس بلدية.

وتنافس في الانتخابات 12 حزبا، هي "العدالة والتنمية"، و"الشعب الجمهوري"، و"الحركة القومية"، و"الشعوب الديمقراطي"، و"السعادة"، و"تركيا المستقلة"، و"الاتحاد الكبير"، و"الديمقراطي"، و"اليسار الديمقراطي"، و"إيي"، و"الشيوعي التركي"، و"الوطن".

تعليقات