مجتمع

البروتين سر بقائك قويا في مرحلة الشيخوخة

السبت 2017.8.5 09:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1084قراءة
  • 0 تعليق
البروتين يحافظ على قوة العضلات في الشيخوخة - تعبيرية

البروتين يحافظ على قوة العضلات في الشيخوخة - تعبيرية

أشارت دراسة جديدة إلى أن تناول البروتين على مدار اليوم يمكن أن يكون مفتاح الحفاظ على قوة العضلات في الشيخوخة.

وتوصلت الدراسة إلى أن تناول البروتين على مدار اليوم مرتبط بزيادة قوة العضلات للرجال والنساء مع كبرهم في السن، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتشير الدراسة إلى أن تناول البروتين في كثير من الأحيان مرتبط فقط بتحسين القوة الحركية لدى كبار السن من الرجال.

ويعتقد ان تناول البروتين مع كل وجبة يعوض ما تتم خسارته، ويحدث هذا بصورة أسرع لدى كبار السن.

وطبقاً لخبراء، فإن بيضة واحدة أو معلقة كبيرة من زبدة الفول السوداني يجب أن تكون كافية لتعزيز مقدار البروتين الذي يحصل عليه الشخص.

قام باحثون من جامعة مكغيل في مونتريال بتحليل لـ827 رجلًا و914 سيدة تراوحت أعمارهم ما بين 67 و84 عامًا على مدار ثلاث سنوات.

تم تقييم قوة عضلات المشاركين في الدراسة عن طريق قياس مدى قوة قبضة أيديهم وأذرعهم وأرجلهم.

كما تم تقييم قدرتهم على التحرك تبعًا لقدرتهم على الوقوف بعد وضعية الجلوس وسرعة سيرهم.

وكشفت النتائج أن تناول البروتين مرتبط بزيادة قوة العضلات لدى الرجال والنساء، وإن تناول البروتين خلال اليوم مرتبط فقط بتحسن القدرة على الحركة لدى الرجال، بالإضافة إلى أن قوة العضلات انخفضت بصورة أكبر عن قدرة الحركة على مدار الثلاث سنوات.

وقالت مؤلف الدراسة ستيفاني شوفالييه، إن "النقطة المهمة هي تكوين ثلاث وجبات مناسبة مع كمية بروتين كافية لتحفيز بناء العضلات والحصول على قوة أكبر، بدلًا من واحدة فقط".

 وقالت لونا ساندون، الأستاذ المساعد في التغذية العلاجية بجامعة جنوب غرب تكساس، والتي لم تكن مشاركة في الدراسة، إن "بروتين لعضلات يتكسر باستمرار ثم تتم إعادة بنائه"، ويحدث هذا بصورة أسرع لدى كبار السن.

كشفت دراسة سابقة عن أنه يجب على البالغين استهلاك ما لا يقل عن 1.2 جرام من البروتين لكل كيلو جرام من وزن الجسم في اليوم.

تعليقات